تدريسي بجامعة السليمانية التقنية يؤكد سعي الإنسان الانسجام مع الطبيعة وانعكاسها على سكنه

  • 24 مايو، 2017
  • 583 Views
تدريسي بجامعة السليمانية التقنية يؤكد سعي الإنسان الانسجام مع الطبيعة وانعكاسها على سكنه

أكد أكاديمي كوردي أن التأثيرات الطبيعية تنعكس بنحو مباشر على الشكل النهائي للوحدات السكنية ومواد البناء المستعملة بتشييدها وأوانها وملمسها وتظهر لجوء الإنسان إلى الانسجام مع الطبيعة مما يعطي هوية خاصة للبناء والتشكيل العمراني باختلاف المناطق، مبيناً أن زيادة انحدار الأرض يؤثر على تنظيم الفضاءات والمجمعات السكنية ويضطر السكان إلى اللجوء للتناغم معها من خلال بناء تدرجات تؤمن لهم الانتقال ضمن المجمع الواحد وبين الفضاءات الحضرية المختلفة.
وقال د. هوشيار قادر رسول، التدريسي في الكلية التقنية الهندسية التابعة لجامعة السليمانية التقنية، إن تلك النتائج جاءت “ثمرة بحث اعده بالتعاون مع المهندس عمار إبراهيم، مدير شركة الإسراء الهندسية في السليمانية، بعنوان الطبيعة والتشكيل العمراني- دراسة في تأثير الطبوغرافية على التشكيل العمراني للمستقرات البشرية في المناطق الجبلية في كوردستان العراق، Nature and physical configuration- study of topography influences on the physical configuration of mountain settlements in Iraqi Kurdistan Region، شارك فيه بمؤتمر عالمي نظمته مؤسسة الخبراء الدوليون للإثراء البحثي والتبادل المعرفي EREK، في جامعة حلوان المصرية، بعنوان هوية المدن من خلال العمارة والفنون، Cities Identity Through Architecture and Arts (CITAA)، للمدة من 11- 14 أيار/ مايو 2017″، مشيراً إلى أن البحث “يكشف كيفية تأثير العوامل الطبوغرافية على تشكيل التجمعات العمرانية الريفية في مناطق طويلة بمنطقة هورمان الجبلية في محافظة السليمانية، قرب الحدود مع إيران، وكيفية تشكيل النظام الهندسي للتجمع واتخاذ الشكل النهائي للوحدات السكنية، وحركة السكان في المجمعات المقامة فيها”.
وأضاف رسول، أن البحث “أظهر نتائج عديدة منها أن لزوايا شكل الأرض وانحداراتها تأثيرات مهمة ومباشرة على تنظيم الفضاءات والمجمعات السكنية”، مبيناً أنه “كلما زاد انحدار الأرض انفصلت المباني عن بعضها مما يضطر السكان اللجوء إلى بناء تدرجات لتسهيل انتقالهم ضمن الفضاء الواحد وبين الفضاءات الحضرية في تلك المناطق”.
وأوضح التدريسي في جامعة السليمانية التقنية، أن التأثيرات الطبيعية “انعكست الشكل النهائي للوحدات السكنية في منطقة هورمان، وألوانها ومواد البناء المستعملة فيها وطبيعة ملمسها”، لافتاً إلى أن البحث أظهر أيضاً أن “اللجوء إلى تلك العناصر يؤكد سعي الإنسان الانسجام مع الطبيعة بنحو يشكل هوية خاصة للبناء والتشكيل العمراني”.
وتابع رسول، لقد “شاركت أيضاً في ورشة عمل تتعلق بأخلاقيات البحث العلمي وكيفية نشر البحوث في الدوريات العالمية الرصينة، أقيمت على هامش المؤتمر، وحاضر فيها الخبير د. نبيل الخليفي، رئيس فرع الشرق الأوسط وشمال أفريقيا لمؤسسة Rotuldge Springer البريطانية”، مستطرداً أن الورشة تناولت “مفاهيم مهمة ورئيسة تتعلق بالنشر العلمي والضوابط الواجب اعتمادها بهذا الشأن”.
يذكر أن د. هوشيار قادر رسول، تخرج القسم المعماري في كلية الهندسة جامعة بغداد، عام 1989، وحصل على الماجستير في التخطيط البيئي للمدن من المعهد العالي للتخطيط الحضري والإقليمي، عام 1996، والدكتوراه في مجال تكنولوجيا العمارة من قسم الهندسة المعمارية في كلية الهندسة جامعة بغداد، عام 2003، ويدرس حالياً في قسم هندسة تخطيط المدن بالكلية التقنية الهندسية في جامعة السليمانية التقنية، وله مشاركات بحثية عدة في فعاليات ودوريات محلية وعالمية.